السويد: المشاورات جارية بشأن مشروع قرار بريطانيا الخاص باليمن

1 min read

قال مندوب السويد الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير "أولوف سكوغ"، الأربعاء، إن "المفاوضات مازالت جارية في مجلس الأمن الدولي بشأن مشروع القرار الذي وزعته بريطانيا، الإثنين الماضي، على أعضاء المجلس حول الأزمة اليمنية".

وأوضح السفير السويدي، في تصريحات للصحفيين بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، أن "المفاوضات بين ممثلي الدول الأعضاء بالمجلس تتركز الآن حول مضمون وتوقيت صدور القرار"، دون تفاصيل.

ورفض "أولوف سكوغ"، الرد على أسئلة الصحفيين بشأن وجود خلافات بين الدول الأعضاء على بعض فقرات القرار، كما رفض الإفصاح عن موقف بلاده من ضرورة صدور مشروع القرار البريطاني قبل أو بعد انعقاد جولة جديدة من المشاورات التي ستستضيفها السويد، مطلع ديسمبر/كانون أول المقبل.

والثلاثاء، دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، مجلس الأمن إلى اتخاذ موقف موحد إزاء الصراع اليمني، والعمل على إنهائه.

وقال المتحدث باسمه، ستيفان دوغريك، للصحفيين في نيويورك، إن الأمين العام يريد أن يرى صوتًا واحدًا بين أعضاء المجلس، لإنهاء الأزمة اليمنية. فيما قال مندوب هولندا الدائم لدى الأمم المتحدة، كارل أوستريم، للصحفيين، في وقت سابق، إن دولا بمجلس الأمن الدولي، طلبت إدخال تعديلات على مشروع القرار البريطاني حول اليمن، دون تفاصيل عن تلك التعديلات.

وتدعو مسودة المشروع البريطاني، حسب تصريحات سابقة لدبلوماسيين غربيين، لدى الأمم المتحدة، إلى هدنة فورية للقتال في مدينة "الحديدة" غربي اليمن، ومهلة أسبوعين لأطراف الصراع لرفع كل الحواجز أمام المساعدات الإنسانية.

ويعاني اليمن، منذ نحو 4 سنوات، من حرب بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي من جهة، والحوثيين الذين يسيطرون على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014، من جهة أخرى. 

أبوبكر أبوالمجد https://asiaelyoum.com

صحفي وباحث متخصص في شئون آسيا السياسية والاقتصادية

قد يعجبك أيضاً

المزيد من الكاتب

+ There are no comments

Add yours