أردوغان: علاقات تركيا مع باكستان تتجاوز الدبلوماسية

1 min read

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن علاقات بلاده المميزة مع باكستان تتجاوز كونها علاقات دبلوماسية بين بلدين.

جاء ذلك في كلمة ألقها أردوغان، اليوم الخميس، أمام البرلمان الباكستاني في العاصمة إسلام آباد.

وأضاف أردوغان: “نحن بلدان شقيقان بالمعنى الحقيقي، وروابط الأخوة بين شعبينا قوية جدًا إلى درجة أننا نفرح لفرح إخوتنا الباكستانيين ونحزن لأحزانهم”.

ولفت الرئيس التركي إلى تشكيل باكستان أنموذجًا هامًا للعالم الإسلامي من خلال الحفاظ على قيمها، ونجاحها ديمقراطيًا.

وتابع أردوغان: “لم ننسَ يومًا ولن ننسَ الدعم الذي قدمه لنا إخوتنا الباكستانيين بقدومهم رغم كل الظروف الصعبة لمساندتنا إبان حرب جناق قلعة (الدردنيل ضد قوات التحالف)”.

كما استذكر أن باكستان كانت من أكبر الداعمين لتركيا خلال تعرض الأخيرة للزلزال مدمر عام 1999 راح ضحيته الآلاف.

وقال: “أريد أن أوضح أن باكستان بحكومتها وشعبها وبرلمانها كانت أول دولة تقف إلى جانبا عقب محاولة الانقلاب الإرهابية في 15 يوليو”.

وأضاف: “أود أن أعرب عن شكري لكم باسمي وباسم شعبي”.

وأكد أن: “باكستان بموقفها وقفت إلى جانب الشعب التركي في حرب استقلاله الثانية ضد محاولة الانقلاب التي نفذها منظمة فتح الله غولن الإرهابية يوم 15 يوليو”.

ووصل الرئيس التركي إسلام أباد أمس الأربعاء، حيث التقى نظيره ممنون حسين في زيارة تمتد ليومين.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في 15يوليو الماضي، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية، حاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية. 

أبوبكر أبوالمجد https://asiaelyoum.com

صحفي وباحث متخصص في شئون آسيا السياسية والاقتصادية

قد يعجبك أيضاً

المزيد من الكاتب

+ There are no comments

Add yours